التخطي إلى المحتوى

يعد التغير المناخي من أهم التغيير للمحاصيل في تحديد عرض وسعر المنتجات الزراعية لدرجة أن هذه الدراسة تظهر أنه يمكن أن يحدث في الإنتاج والزراعة والصادرات التي تعد من أهم المحاصيل بالنسبة للمصريين والأوروبيين، رصد العديد من المتغيرات نظرًا لتفاعل متغيرات الأسعار وأسعار المدخلات، ومن أهم هذه المحاصيل هو محصول البطاطس، وفي السطور التالية سنذكر كم سعر طن البطاطس من الفلاح اليوم.

سعر طن البطاطس من الفلاح اليوم

يبدأ موسم تصدير البطاطس في يناير من كل عام وينتهي عادة في مارس، يتغير سعر طن البطاطس للتصدير كل عام حسب أسواق العرض والطلب في الأسواق المحلية والعالمية، يتم تحديد نسبة البطاطس لسعر تصدير طن واحد في بداية كل موسم تصدير مصري، وفقًا لمجموعة المتغيرات والعوامل المتعلقة بسوق الاستيراد / التصدير السنوي

في بداية موسم 2021 كان تصدير سعر طن البطاطس للتصدير حوالي 2000-2500 جنيه للطن، وتعد بطاطس قرة بوادي النطرون أغلى أنواع البطاطس، يقدر إجمالي إنتاج مصر من بساط البطاطس الثلاثة بحوالي 408 ألف فدان هذا الموسم، مع أكبر حصة من المحاصيل الشتوية، حيث وصلت إلى حوالي 3 ملايين جنيه استرليني هذا العام 2022.

ارتفاع أسعار طن البطاطس

لا شك أن تغير المناخ أصبح من أهم العوامل التي تؤثر على المحاصيل في جميع فصول الشتاء والصيف، مما يؤثر سلبًا على الإنتاج، وينتج عنه نقص في المنتجات الزراعية وارتفاع كبير في الأسعار، وقد يرتفع في نفس الوقت يتسبب في أضرار وخسائر جسيمة للمنتج، يفرض الوقت عبئًا إضافيًا كبيرًا على المستهلك النهائي ويقوض مستوى معيشته.

كذلك أوضح العديد من التجار سبب زيادة البطاطس بسبب زيادة الطلب العالمي ولماذا انخفضت الإنتاجية في الموسمين السابقين مقارنة بالموسم السابق، وكانت النتيجة ضغطاً على المنطقة واختزال 100 ألف فدان، وبلغت أسعار السوق بحسب القطاع هذا الموسم 9 جنيهات للكيلو مقابل 8 جنيهات استرلينية.

تقاوي البطاطس

اتجهت أسعار التقاوي الخاصة بـ البطاطس إلى الارتفاع عالميا نتيجة زيادة التضخم الاقتصادي على المستوى العالمي، وتأثره بـجائحة كورونا ما أدي إلى زيادة تكاليف النقل والاستيراد، كما أن التقلبات الجوية الشديدة في الوقت الحالي باتت سببا هاما في التأثير على الإنتاج الزراعي كما وكيفا.

عروات ومواعيد زراعة البطاطس

تزرع محاصيل البطاطس في ثلاث حلقات، الأولى عروة النيل. التي تزرع في أواخر أغسطس وسبتمبر، تليها أكتوبر ونوفمبر، والحلقة الرئيسية التي تزرع بالكسور الموضعية شتاء وهي عروة تزرع البذور. ثم العروات الصيفية من ديسمبر إلى أواخر فبراير، ويتم استيراد البذور من الاتحاد الأوروبي.

شروط محطات تصدير البطاطس

  • يجب أن تحصل المحطة على التراخيص المطلوبة وتوفر مكانًا مجهزًا جيدًا لعمليات الفرز والتعبئة.
  • كذلك تحديد مكان تخزين البطاطس وآخر للبطاطس الجاهزة للتصدير وجاهزة للشحن.
  • تزويد المكان بكافة المعدات والتجهيزات اللازمة لأعمال الفرز والتعبئة مع توافر مكان جاهز لقبول لجنة عملية فحص درنات البطاطس.
  • كذلك توفير قوة عاملة مدربة، ومصادر مياه نظيفة، ووسائل نقل لنقل محصول البطاطس، ومعدات اتصال مناسبة.
  • يغطي السيارة التي تقوم بعملية النقل بحيث لا تتعرض درنات البطاطس لمياه الأمطار،  هذا يؤدي إلى ضرر قبل عملية التصدير.
  • كما أن يجب وضع طبقة من الطحالب في كيس معدة للتصدير لأنها تساعد على منع تعفن البطاطس.
  • أخيرًا من المستحسن القيام بأعمال تجارية مع شركة متخصصة. في تصدير البطاطس ولديها سنوات عديدة من الخبرة في هذا المجال.

الطقس يؤثر على زراعات البطاطس

أكد  د.محمد علي فهيم رئيس مركز معلومات التغير المناخي إن الظروف الجوية الحالية، والتغيرات التي تحدث سيكون لها تأثير كبيراً على جميع المحاصيل وخاصة محاصيل الخضر كالبطاطس.

اقرأ أيضًا:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *