التخطي إلى المحتوى

تجربتي مع حبوب ميرزاجن، كانت تجربتي مع حبوب Mirzagen تأثير إيجابي على حياتي وبدونها لم أستطع أن أكمل حياتي بصحة نفسية جيدة لأنها إحدى الطرق الرئيسية التي يدير بها الأطباء الأشخاص الذين يعانون من مشاكل الصحة العقلية المختلفة ولا ينبغي أن يكون بدونها تؤخذ بالتشاور مع الطبيب.

دواعي استعمال حبوب ميرزاجن

يجب أن يعرف الشخص ماهي دواعي استعمال حبوب ميرزاجن ويفضل عدم تناولها بدون وصفة طبية وذلك على النحو التالي:

  • صف هذه الحبوب في حالة الأشخاص الذين لا يستطيعون النوم جيدًا في الليل ويتعرضون للإجهاد المستمر نتيجة لذلك.
  • هذا الدواء مخصص للمرضى الذين يعانون من مرض اكتئاب خطير ومزمن يستمر لفترة طويلة.
  • حبوب Mirzagen هي واحدة من الأدوية الرئيسية المستخدمة في علاج التوتر والقلق المستمر لدى الإنسان.

جرعة وطريقة استخدام حبوب ميرزاجن

قبل تناول حبوب ميرزاجن يجب أن يعرف الشخص الجرعة المناسبة له والتي يحددها الطبيب المختص، وكذلك طريقة الإعطاء على النحو التالي:

  • تناول هذه الحبوب بعد الوجبات أو في أي وقت آخر دون تناول الطعام.
  • جرعة حبوب Mirzagen عبارة عن قرص واحد فقط موزعة على اليوم وأحيانًا يصف لك الطبيب قرصين يوميًا وسيحدد ذلك الاختصاصي الخاص بك لأنه يعرف حالتك جيدًا وما هو مناسب لها.
  • يحدد الطبيب الجرعة المناسبة للمريض، ولا يجب على الشخص التوقف عن تناول الدواء دون استشارة الطبيب واستشارة الطبيب، حتى لو شعر المريض بتحسن كبير.

الآثار الجانبية لميرزاجن

حبوب Mirzagen لها بعض الآثار السلبية مثل أي دواء آخر وليس من الضروري أن تظهر جميعها في نفس المريض لأنها تختلف وتختلف من مريض لآخر وهي كما يلي:

  • يسبب النعاس والحاجة المفرطة للنوم، مما يجعله يصاب بالدوار والخمول الشديد.
  • يتسبب في إصابة الفرد ببعض الكوابيس المزعجة وهذا فقط في بداية الاستهلاك.
  • يؤدي إلى بعض مشاكل الرؤية لدى الشخص، ولكن بعد فترة من الاستخدام المنتظم للدواء، تختفي هذه الأعراض.
  • يسبب جفاف الحلق والفم، لذلك تجنب الإفراط في شرب السوائل لأن ذلك قد يسبب جفاف الجسم مما يؤدي إلى الدوار.
  • يسبب الإمساك ويحدث ذلك لفترة من الوقت حتى يعتاد عليه الجسم.
  • يؤدي إلى زيادة الرغبة الشديدة في تناول الطعام مما يتسبب في زيادة وزن المريض، ولتجنب ذلك يفضل تناول الفاكهة والخضروات كبديل للأطعمة الدهنية، ويجب الاهتمام بالوجبات القلوية ليأخذها الشخص لا قبالة.

أعراض حبوب ميرزاجن

هناك بعض الأعراض الخفيفة التي تصاحب تناول حبوب Merzagen وهي كالآتي:

  • يظهر عليه بعض الآلام الطفيفة في عضلات جسده، وإذا لاحظ أنه يعاني من صعوبة في البلع أو يشعر بتقلصات أو آلام في العضلات، فعليه الذهاب إلى طبيبه واستشارته.
  • يعاني الشخص من تغيرات مزاجية وسلوكية ويشعر بالقلق والارتباك والتي يمكن أن تؤدي في حالات نادرة إلى نوبات هلع وقلة النوم، أو قد ينزعج المريض دون سبب واضح.
  • تزيد هذه الحبوب من النشاط البدني والعقلي وفي بعض الحالات النادرة تزيد الاكتئاب وقد يكون لدى الشخص أفكار انتحارية أو يؤذي نفسه.

الاحتياطات وموانع استعمال حبوب ميرزاجن

هناك بعض الأمراض أو الحالات التي لا يجب عليك تناول أقراص ميرزاجين بسببها، وإذا كنت تعاني من أي منها فعليك إبلاغ طبيبك قبل تناول العلاج على النحو التالي:

  • الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكبد والكلى، والأشخاص الذين يعانون من الجلوكوما أو ارتفاع ضغط الدم في العين، والأشخاص الذين يعانون من النوبات.
  • الأشخاص الذين يعانون من انخفاض ضغط الدم، والأشخاص الذين يعانون من ارتفاع الكوليسترول أو الدهون الثلاثية، والأشخاص الذين يعانون من مشاكل في القلب أو آلام في الصدر أو الذبحة الصدرية.
  • الأشخاص الذين لديهم تاريخ من الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية، ويجب عدم تناوله من قبل النساء الحوامل أو المرضعات أو الأشخاص الذين يعانون من إدمان المخدرات.

اقرأ أيضًا:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *