التخطي إلى المحتوى

عندما تعاني بعض النساء من ألم بالرأس لفترة طويلة دون انقطاع، تبدأ في البحث عن أسباب الصداع المستمر والدوخة عند النساء، حيث أن الصداع المزمن هو الذي يستمر لفترة قد تصل إلی 15يوم خلال الشهر، وذلك لمدة ثلاث شهور متتالية أو أكثر، وفي هذه الحالة يجب استشارة الطبيب فوراً.

اسباب الصداع المستمر عند النساء

قد يكون الصداع المستمر عرض مرتبط بمرض معين يحتاج لاستشارة الطبيب، وقد يكون مصاحب لروتين حياة سيئ، عند التخلي عنه يزول الصداع.

تغير الهرمونات

تعتبر ظاهرة تغير الهرمونات لدی المرأة أمر طبيعي ومتكرر، حيث يحدث ذلك عند الطمث، الحمل، الولادة، وسائل منع الحمل وانقطاع الطمث أيضاً، فانخفاض مستوي هرمون الإستروجين أحد أشهر أسباب الصداع المستمر والدوخة لدی النساء.

فقر الدم

تعاني 90% من السيدات من الأنيميا، نتيجة ما تفقده من دم خلال فترة الطمث أو الولادة والحمل، كذلك نقص مستوي الحديد بالدم نتيجة سؤ التغذية، وعدم التعرض للشمس بالقدر الكافي لكي تحصل علی فيتامين د، و الذي يساعد في امتصاص الحديد بشكل فعال وسريع، ويعتبر فقر الدم أحد مسببات الصداع المستمر، حيث ينخفض معدل وصول الأكسجين للدماغ.

اكتئاب ما بعد الولادة

إن التوتر العصبي والقلق الذي يعقب الولادة ولاسيما المرة الأولى، كفيل بأن يسبب الصداع المستمر، حيث يزداد التفكير والضغط العصبي وتنخفض الشهية ومعدل تناول الوجبات.

اعتماد نظام غذائي سئ في فترة الحمل

تعتبر التغذية السليمة أحد عوامل مرور مرحلة الحمل بسلام، حيث يحتاج الجسم للعديد من العناصر الغذائية بكميات مُضاعفة، وقد تعاني السيدة الحامل من الصداع المستمر نتيجة نقص بعض العناصر كالبوتاسيوم، النحاس، وفيتامين د.

اسباب الصداع المستمر

هناك العديد من الحالات العامة التي يحدث فيها الصداع المستمر، ولا يكون هناك فارق حينها بين رجل أو امرأة، حيث يكون هناك خلل في جسم الإنسان.

  • التعب والإرهاق المستمر لفترة طويلة، بشكل يؤدي لتشنج عضلات الرقبة والرأس.
  • عادةً ما يرتبط الصداع المستمر بألم الأسنان، سواء التسوس أو التهاب العصب.
  • اضطراب الساعة البيلوجية للإنسان، فيعمل بالليل وينام بالنهار.
  • تناول أدوية مسكنة للصداع بكمية كبيرة.
  • اضطراب النوم، سواء النوم التقطع أو زيادة ونقصان عدد ساعات النوم عن 8 ساعات.
  • الإفراط في تناول المنبهات والكافين كالقهوة والشاي.
  • ألم الأنف والأذن والحنجرة، يصحبه صداع مستمر، يزول بزوال سبب الألم.
  • تخطي وجبات الطعام أو الصيام لساعات طويلة.
  • إذا كنت تعاني من ورم بالدماغ خبيث أو حميد، فذلك يرتبط بالصداع المزمن.
  • إن التهاب الجيوب الأنفية أحد أبرز أسباب الصداع المستمر.
  • اضطرابات ضغط الدم.
  • يعتبر الصداع عرض مصاحب للعديد من الأمراض المزمنة، كالسكري، التهاب المفاصل والثعلبة.
  • الإمساك المزمن.
  • ضعف النظر وأمراض العيون.
  • التوتر والضغط العصبي والتفكير المستمر.
  • عدم شرب الماء بالقدر الكافي علی مدار اليوم، يسبب جفاف الجسم وكثافة الدم، و بالتالي يقل معدل وصول الدم والأكسجين للمخ فيحدث الصداع.

هل الصداع المستمر خطير؟

علی الرغم من أن معظم الناس تعاني من الصداع، إلا أنه قد يكون إشارة للإصابة ببعض الأمراض الخطيرة، فإذا تعرضت لأكثر من ثلاث نوبات من الصداع المفاجئ خلال أسبوع، وتناولت المسكنات ولا تجدي نفعاً، فلابد من زيارة الطبيب في أسرع وقت ممكن، فقد يكون هذا الصداع عرض لأحد الأمراض الخطيرة الأتية.

  • تورم أو تصلب أحد الشرايين المغذية للمخ.
  • أصابة الدماغ بعدوی التهاب السحايا.
  • وجود أورام سرطانية بالمخ.
  • إصابات خطيرة بالجمجمة.
  • بداية سكتة دماغية.

كذلك يتوجب عليك الذهاب للطبيب إذا شعرت بالصداع المستمر، وكان لديك تاريخ مرضي مع السرطان، أو الأمراض المزمنة مثل السكري وارتفاع الضغط، وكانت أدوية ميوعة الدم لا تؤدي إلی التحسين من وطأة الألم.

اقرأ أيضًا:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *