التخطي إلى المحتوى

الحمل في الشهر الثامن، نحن الأن على مشارف نهاية فترة الحمل ولم بقى أمام الأم لرؤية طفلها سوى بضعت أسابيع قليلة، وخلال هذا الشهر سوف تلاحظ الحامل كبر حجم بطنها وزيادة وزنه عن الشهر السابع من الحمل، الأمر الذي قد يسبب لها مشاكل في النوم وعدم راحة فيه، بالإضافة إلى صعوبة ارتداء جوارب أو الملابس بدون مساعدة، أما الطفل فيزداد حجمه بشكل يعيقه عن الحركة ويجعل حركته مزعجة إلى جانب العديد من التغيرات الأخرى.

والأن هيا لنتعرف معًا على أهم التغيرات التي تصاحب الحمل في الشهر الثامن كلا من الأم والطفل معًا، عن طريق الخطوات القادمة من هذا المقال.

الحمل في الشهر الثامن وأهم التغيرات المصاحبة له

الحمل في الشهر الثامن
الحمل في الشهر الثامن

خلال الحمل في الشهر الثامن يصبح الطفل قادر على التمييز بين أطرافه عن بقية العناصر الأخرى داخل المشيمة، حيث يتطور لديه الإحساس باللمس مما يساعده في التعرف على ما هو والتطور بشكل مثالي، وخلال هذا الشهر من الحمل ينمو الجنين ويكبر ويبقى الفراغ كما هو لا ينمو الأمر الذي يعيق حركته بعض الشيء.

أما فيما يتعلق بالأم، فإن أعراض مثل كبر حجم البطن والشعور بالتعب و التورم في الساقين وألام الظهر، تعد من أشهر الأعراض المصاحبة لهم خلال هذا الشهر.

اقرأ أيضًا: الحمل في الشهر التاسع

الحمل في الشهر الثامن وأهم التطورات المصاحبة له

1. بالنسبة للجنين

  • تتطور جميع أعضاء الطفل الداخلية وتصل إلى أعلى معدل لها في النضج، ومع نهاية الشهر الثامن الحمل تطور الرئتين و تصبحان قادرتين على التنفس بشكل مستمر.
  • تستمر العظام في النمو ويكتمل نمو الغضروف، وتستمر العظام والغضاريف في النمو حتى يصل الطفل إلى مرحلة المراهقة.
  • خلال الأسبوع الثالث والثلاثين يزداد حجم ووزن الطفل، الأم الذي يعبق تحركه داخل الرحم بحرية.
  • يبدأ الطفل خلال هذا الأشهر بإنشاء العديد من الاتصالات العصبية نتيجة تطور الكثير من المراكز العصبية في الدماغ، الأمر الذي يترتب عليه تطور المراكز العصبية المسئولة عن السمع واللمس وغيرها من المراكز المسئولة عن الحواس الأخرى.
  • في نهاية الأسبوع الرابع والثلاثين من الحمل يكتمل شكل وجه الجنين فيظهر وجهه دائريًا ومكتملاً، بالإضافة إلى وصوله إلى الشكل النهائي الذي يكون عليه الوجه قبل الولادة.
  • تبدأ أظافر اليدين لدى الجنين في النمو مع أنها تكون في البداية شفافة ورقيقة للغاية ولكنها سرعان ما يكتمل نموها في أواخر هذا الشهر وبداية الشهر التاسع.
  • خلال هذا الشهر من الحمل يمكن القول بأنه لا توجد أي مساحة زائدة في المشيمة نهائيًا، حيث يشغل الطفل كل زاوية داخلها الأمر الذي يقيده و يعيق حركته تمامًا.
  • في بعض الحالات يتغير اتجاه الطفل في هذا الشهر، حيث يصبح رأس الطفل لأسفل وقدمه لأعلى للاستعداد للولادة، الأمر الذي قد ينتج عنه إزعاج كبير للأم، لأن الطفل يظل يتحرك إلى أن يجد الوضعية الأكثر راحة له.

2. بالنسبة للأم

  • من ضمن أهم العلامات التي تظهر على الأم خلال هذا الشهر كبر حجم البطن بشكل كبير، فنحن في المراحل الأخيرة من نمو الطفل، لذلك تصل البطن إلى أقصى اتساع لها خلال هذا الشهر، حيث تكتسب المرأة حوالي من 10 كجم.
  • تظل الأقدام متورمة نتيجة احتباس السوائل في الجسم.
  • يزداد حجم الثدي و تزداد حساسيته، ويصبحان جاهزين لاستقبال حليب الرضاعة.

اقرأ أيضًا:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *