التخطي إلى المحتوى

جميع الأطباء وخبراء التغذية دائما ينصحون بتناول افضل وجبة افطار والتي لابد وأن تتوافر فيها جميع العناصر الغذائية اللازمة ليستطيع الجسم تحمل الصيام للأيام التالية مع الحفاظ على شرب كمية مناسبة من السوائل لتعويض ما تم فقده طوال فترة الصيام والاستمتاع بوجبة صحية.

افضل وجبة افطار

يحذر الأطباء من تناول وجبة الإفطار بشكل سريع وذلك تجنبا لحدوث مضاعفات خطيرة في الكبد والجهاز الهضمي بشكل خاص والحرص على تناول افضل وجبة إفطار متنوعة العناصر والقيمة الغذائية.

وهذا ضروري للحفاظ على الكتلة العظمية والعضلية ولهذا يفضل اختيار افضل وجبة إفطار غنية بالطاقة و التي تكون مشبعة بالدهون و الكربوهيدرات وهذا ما سنتعرف عليه بالتفصيل.

تناول التمر

يعتبر التمر من أهم المصادر التي تحتوي على نسبة عالية من السكر لذلك فمن المفضل تناول بعض التمرات في بداية وجبة الإفطار حتى يتمكن الجسم من تعويض ما فقده من الطاقة أثناء ساعات صيامه.

يعد التمر أحد أهم المصادر الغنية بالألياف الغذائية مع احتوائه على نسبة مرتفعة من البوتاسيوم والماغنيسيوم القادرين على تنظيم حركة الأمعاء بعد تناول وجبة الإفطار.

تناول المشروبات

من الضروري تعويض الجسم عن فقدانه نسبة عالية من السوائل خلال فترة الصيام ويكون ذلك من خلال تناول العصائر الطبيعية كالفواكه أو الحليب أو تناول كمية من الماء والتي ستساعد بصورة أو بأخرى على ترطيب الجسم.

وهذا لن يجعلك تستهلك كمية زائدة من الأطعمة عالية السعرات الحرارية أو تناول الأطعمة الغنية بالمواد السكرية و التي ستعمل على زيادة في الوزن بعد الخروج من فترة الصيام.

اقرأ أيضًا: جدول كيتو دايت مع الصيام المتقطع

تناول البروتينات

لن تخلو المائدة في غالبية الأوقات عن وجود طبق رئيسي غني بنسبة كبيرة من البروتينات سواء كانت تتمثل في وجود لحوم حمراء أو بيضاء أو تناول الدواجن و التي تعتبر هي أهم الأصناف التي تزين المائدة في وجبة الإفطار.

ويتميز الدجاج بكونه من اللحوم الخفيفة و التي يمكن تقديمها بعدة أشكال مع إضافة العديد من أصناف الخضار المتنوع و الذي يرفع نسبة الفيتامينات إلى جانب البروتين الحيواني أو تناول طبق من السمك المشوي مع بعض الخضروات المشوية والأرز البني.

الحساء في الإفطار

يفضل الاهتمام في وجبة الإفطار بتضمين نوع من أنواع الحساء وذلك لاحتوائها على العديد من الفوائد و التي بمقدرتها إمداد الجسم بالطاقة فضلا عن تعويضه عما فقده من السوائل خلال الصيام وهي مريحة جدا للمعدة والأمعاء.

وينصح الأطباء بتناول أحد أنواع الحساء مثل الشعير أو العدس أو شوربة الخضار كالفاصولياء أو تناول مرق الدجاج الخالي من الكريمة أو تناول مرق اللحم مع إضافة بعض المواد الغنية بالنشويات مثل الشعرية أو الحبوب أو منتجات المكرونة.

اقرأ أيضًا: افضل وجبة عشاء

تناول الخضروات في الإفطار

وهو ما يجب الحرص على توافرها في أي مائدة وذلك لأنها من العناصر الغنية والمشبعة بالألياف الغذائية والفيتامينات والعديد من المعادن ومن أفضل الصور التي يمكن تقديم الخضروات عليها هي إعداد طبق من السلطة المتنوع الخضروات.

أو تقديمها مطبوخة مثل الفلفل المحشو بالأرز أو اللحم المفروم أو تناول الباذنجان ومحشي ورق العنب وغيرها من أطباق الخضروات المتميزة والتي لا يخلو منها أي منزل.

إعداد أطباق من النشويات

قد أوصى خبراء التغذية بالحرص على تناول الأطعمة الغنية بالنشويات و التي تتوفر في الأرز البني أو الخبز أو تناول الأطعمة المعدة من الحبوب الكاملة و التي تعمل على إمداد الجسم بالألياف الغذائية والطاقة.

تناول الفواكه

من الممكن تناول الفواكه كوجبة إفطار خفيفة بل وتتمتع بأنها غنية بالسكريات الطبيعية التي يحتاج إليها الجسم لإمداده بالطاقة  دون زيادة السعرات في الجسم كما أن الفواكه من أهم مصادر السوائل الطبيعية والمعادن والفيتامينات الهامة للجسم.

اقرأ أيضًا:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *