التخطي إلى المحتوى

تتساءل العديد من الفتيات عن أسباب تأخر الدورة الشهرية لديهن وإن كان هذا التأخير ناتج عن حمل أو عن أسباب أخرى، في الواقع لا يمكن الحكم على تأخر الدورة الشهرية على أنه سبب رئيسي لحدوث الحمل فقط، فلربما يكون هذا الأمر راجع للعديد من الأسباب الأخرى مثل أنماط الحياة الغير صحية وفقدان الوزن إلى جانب التغيرات الهرمونية والطبية.

أسباب تأخر الدورة الشهرية

أسباب تأخر الدورة الشهرية
أسباب تأخر الدورة الشهرية

الفقدان السريع للوزن

في بعض الحالات التي تكون فيها السيدات تعاني من اضطرابات في الأكل مثل فقدان الشهية العصبي والذي قد يكون أحد أسباب تأخر الدورة الشهرية لديهم، وفي هذه الحالة يخسر الجسم من وزنه 10% بشكل غير طبيعي مما يوقف عملية الإباضة، لذلك إذا أرادت الفتاة التخلص من انقطاع الطمث في هذه الحالة فعليها أن تقوم بالبحث عن علاج مناسب لاضطراب الأكل وإعادة الوزن الذي تم خسارته وبهذا يكون قد تمت أولى خطوات العلاج للوصول إلى نتيجة مرضية في النهاية.

اقرأ أيضًا: فوائد القرفة للدورة الشهرية المتأخرة

الإجهاد الشديد

يؤدي الإجهاد الشديد إلى التأثير بالسلب على هرمونات الجسم مما يؤثر على الجزء المسئول عن الدورة الشهرية في الدماغ بالسلب، والجدير بالذكر أنه في حالات الإجهاد الشديد جداً قد تؤدي على الإصابة بالعديد من الأمراض الناتجة عن سوء التغذية إلى جانب الفقدان المفاجئ في الوزن كل تلك الأمور يترتب عليها في النهاية انقطاع العادة الشهرية عدة أشهر متتالية.

السمنة والبدانة

مثلما يؤدي انخفاض الوزن الشديد إلى حدوث اضطرابات في العادة الشهرية لدى المرأة يمكن أيضًا أن تكون الزيادة في الوزن أحد أسباب تأخر الدورة الشهرية لدى نسبة كبيرة من السيدات، حيث يؤدي كثرة تناول الطعام والبدانة على حدوث تغيرات هرمونية في الجسم تؤدي إلى تأخر أو غياب الدورة الشهرية.

متلازمة المبيض المتعدد الكيسات

تعد هذه الحالة أحد الحالات المرضية الشهيرة التي يقوم فيها الجسم بإنتاج كميات كبيرة من هرمون الأندروجين الذكري، حيث تتشكل هذه الكيسات على المبيضين نتيجة الخلل في توازن هذا الهرمون في الجسم، كما يؤدي هذا الهرمون إلى جعل عملية الإباضة غير منتظمة أو قد يمنعها بالكامل.

الرضاعة الطبيعية

من ضمن الحالات النادرة أن الأم بعد إنجاب الطفل وبدأ مرحلة الرضاعة لديها تتوقف لديها العادة الشهرية تمامًا ولا تعود إلا بعد الفطام للطفل.

اقرأ أيضًا: نزول دم احمر فاتح قبل موعد الدورة للمتزوجه

اضطرابات الغدة الدرقية

قد يكون تأخر الدورة الشهرية راجع إلى الاضطراب في هرمونات الغدة الدرقية في الجسم، تلك الغدة المسئولة عن تنظيم التمثيل الغذائي في الجسم والتي في حالة اضطراب الهرمونات التي تفرزها تعرض الجسم للنحافة أو البدانة وهما مشكلتين قد تؤديان إلى تأخر الدورة الشهرية.

الأمراض المزمنة

توجد مجموعة من الأمراض المزمنة التي من الممكن أن تكون سببًا في تأخر العادة الشهرية مثل مرض السكر وأمراض الاضطرابات الهضمية، حيث ترتبط التغيرات الناتجة عن مرض السكري بالتغيرات المرتبطة بتأخر الدورة الشهرية، مما يسبب تأخر الدورة الشهرية لدى المصابين بمرض السكري، أما الأمراض الهضمية فهي تسبب حالة من التلف للأمعاء الدقيقة في الجسم، الأمر الذي يعيق الجسم عن امتصاص العناصر الغذائية الرئيسية للجسم الأمر الذي يترتب عليه في النهاية تأخر العادة الشهرية.

استخدام وسائل تحديد النسل

من الأسباب الشهيرة التي تؤدي إلى انقطاع العادة الشهرية لدى المرأة استخدامها وسائل تحديد النسل وحبوب منع الحمل، التي تحتوي على هرمون الأستروجين والبروجستين، أسباب تأخر الدورة الشهرية الذي ما أن يتم إفرازه في الجسم حتى تتوقف المبايض عن إطلاق البويضات، ومن هنا قد تتوقف العادة الشهرية لعدة أشهر نتيجة تأثر الجسم بالهرمونات التي تطلقها وسائل منع الحمل.

اقرأ أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *